الرئيسية / أخبار عالمية / “أورينت” تضخ استثمارات مالية للتأهيل والتدريب الإعلامي

“أورينت” تضخ استثمارات مالية للتأهيل والتدريب الإعلامي

 دشنت مجموعة “غسان عبود” الاستثمارية، مركز “أورينت للتدريب الإعلامي” في مقرها الإقليمي (دبي) بالمنطقة الحرة في جبل علي، باستثمارات تتجاوز 12 مليون درهم، للبناء والتجهيزات الفنية وبطاقة تدريب تتسع لأكثر من 300 متدرب سنوياً.

 

وذكرت المجموعة أن “أورينت للتدريب الإعلامي” سيتقبل متدربين من داخل وخارج الإمارات،  وأقيم المركز بشراكة مع “لايف بوينت”، المعتمدة من قبل “هيئة المعرفة”، ويتكون من 3 قاعات تدريب نظري تستوعب 45 متدرب يوميا، واستديوهات للتطبيق العملي على يد نخبة من الصحفيين والإعلاميين وأصحاب الخبرة الذين عملوا في تغطية الأحداث مع القناة منذ انطلاقتها.

 

ويشمل البرنامج الإعلامي للتدريب في المركز 27 تخصصا في مجالات “الصحافة التلفزيونية، والتشغيل الفني، والإعلام الجديد، والمهارات الإعلامية، والتصميم”، ويخطط للتوسع للتدريب في قطاعات العلاقات العامة والمؤتمرات والمهارات الإدارية بقطاع الإعلام.

 

وسيمنح المركز شهادات موثقة منه ومن “هيئة المعرفة والتنمية البشرية”، التابعة لمجلس اعتماد ومنح المؤهلات المهنية (VETAC) ، وهو بصدد التسجيل لدى “الهيئة الاتحادية للموارد البشرية (FAHR) ” في الإمارات.

 

نادين مسلّم مدير عام التسويق لمجموعة غسان عبود، أكدت بأن الهدف من إنشاء المركز، هو صقل المواهب الإعلامية الشابة، ورفع مستوى كفاءة الإعلاميين، والتركيز على بلورة وعي إعلامي بالهدف والنوع والجدوى لدى المتدربين يثري اختياراتهم المهنية وأدواتهم المعرفية.

 

وقالت :” إن تجربة تلفزيون “أورينت” إحدى معطيات تميزنا المأمول في المركز، بما تقدمه من خبرة ومعرفة، ومن حيث النوع والحجم لدينا استديوهات ضخمة مجهزة للتدريب نعتقد أنها الأحدث في المنطقة، ونتميز عن غيرنا بمشاريع التخرج المرتبطة باستخدام عملي حقيقي لوسائل الإعلام ضمن المؤسسة وهو ما يبرز المواهب والكفاءات التي نستطيع دعمها في التوظيف، وبناء علاقة تمتد لبعد تخرجهم”، وتختلف كلفة الدورة الواحدة بحسب مدة وأهمية الاختصاص وحجم التدريب العملي.

شاهد أيضاً

هوم وركس تطلق مجموعتها الحصرية في رمضان

جدة:   أطلقت “هوم وركس”، العلامة المتخصصة لمنتجات تحسين المنزل ولوازم الحياة الراقية، مجموعتها الرمضانية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *