الرئيسية / أخبار عالمية / “The Access Bank UK” يحقق عاماً آخر من النجاح بتسجيل أرباح للعام الرابع على التوالي

“The Access Bank UK” يحقق عاماً آخر من النجاح بتسجيل أرباح للعام الرابع على التوالي

جدة:

أعلن “The Access Bank UK“، البنك التابع والمملوك بالكامل ل”Access Bank PLC”، اليوم عن نتائجه المالية لفترة الاثني عشر شهراً المنتهية في 31 ديسمبر 2017 والتي عكست قدرات البنك في الحفاظ على زخم نمو جيد. وخلال العام، نما دخل البنك التشغيلي بنسبة 45% مرتفعاً من 25,0 مليون جنيه إسترليني إلى 36,2 مليون جنيه استرليني، فيما قفزت الأرباح بعد الضرائب بنسبة 80% لتصل إلى 17,8 مليون جنيه استرليني بعد أن كانت 9,9 مليون جنيه استرليني. وحظيت هذه النتائج بدعم إضافي من الفرع الدولي للبنك في دبي الذي حقق دخلاً بمبلغ 671 ألف جنيه استرليني (3,4 ملايين درهم)، وهو ما عكس مساهمته الإيجابية في مجمل نتائج الشركة الأم وذلك بعد تمكنه من تغطية تكاليفه المباشرة. واللافت أن “The Access Bank UK” قد فاز بجائزة “أفضل بنك للتمويل التجاري في أفريقيا” للعام الثاني على التوالي وهو حائز على شهادة الاعتماد الذهبية لمعيار الاستثمار في الموظفين وذلك لاستمراره في الاستثمار في فريق عمله وتطوير قدراتهم. وقد استطاع البنك أن يحقق هذا النمو في الأرباح، مع أنه لايزال يعمل وفق سياسة معتدلة بشأن تحمل المخاطر.

 

وفي معرض تعليقه على هذه النتائج، تحدث السيد “هربرت ويجوي”، رئيس مجلس إدارة “The Access Bank UK”، قائلاً: “إن نتائج البنك المالية للعام 2017 تؤكد قدرته على تحقيق أداء مستدام قائم على ركيزتين أساسيتين هما إدارة العلاقات وتبني سياسة معتدلة بشأن تحمل المخاطر. كما أن النمو المستمر في الموارد المالية وغير المالية للبنك يشكل قوة دافعة لنا تساعدنا على مواصلة تلبية وتوقع احتياجات عملائنا.”

 

وبفضل نهجه الرزين، تمكن البنك من بناء ركيزة قوية وراسخة له، انعكست من خلال النمو في الميزانية العمومية بنسبة 26% لتصل إلى 1,402 مليار جنيه استرليني. وانتهى العائد على حقوق الملكية عند 16,57%، فيما لاتزال نسبة القروض إلى الودائع عند مستوى سليم بنسبة 49,55% مدعومة بارتفاع بواقع 37% في ودائع العملاء لتصل إلى 425 مليون جنيه إسترليني، وذلك في أعقاب نجاح منتج وديعة ثابتة لأجل المقدمة من البنك، بالإضافة إلى زيادة تدفق الودائع من البنوك المراسلة كضمان لانكشافات التمويل التجاري الخاصة بها، وهو ما ساهم في حدوث زيادة مطردة في الإقراض تماشياً مع نهج البنك المعتدل من حيث القدرة على تحمل المخاطر.

 

وفي إطار هذا السياق، قال السيد “جيمي سيموندز”، الرئيس التنفيذي “The Access Bank UK”: “إننا اليوم ونحن نستكمل العام العاشر منذ بدء عملياتنا التشغيلية نؤكد بأن تركيزنا على توفير الحلول المبتكرة لعملائنا يعد مؤشراً واضحاً على تمكننا من تحقيق أفضل أداء لنا حتى اليوم. فقد ارتفعت أرباحنا قبل احتساب الضريبة بنسبة 76% لتصل إلى 22 مليون جنيه استرليني، فيما تحسنت نسبة التكلفة إلى الدخل لتصل إلى 39%. ونحن لا نزال ملتزمون بتلبية الاحتياجات الدولية المتزايدة لعملائنا كما يتضح من خلال باقة الحلول المتعددة التي يقدمها فرعنا الخاضع لتنظيمات سلطة دبي للخدمات المالية في دبي.”

 

إلى جانب ذلك، استمر اﻟﺑﻧك اﻟﻣرﮐزي النيجيري خلال العام 2017 بتخفيف اﻟﻘﯾود اﻟﻣﻔروﺿﺔ ﻋﻟﯽ تعاملات اﻟﻌﻣﻼت اﻷﺟﻧﺑﯾﺔ، مما أتاح مجالاً أوسع أمام المستثمرين واﻟﻣﺻدرﯾن ﻟﺷراء اﻟﻌﻣﻼت اﻷﺟﻧﺑﯾﺔ، وبالتالي تحقيق زﯾﺎدة ﻣﺳﺗﻣرة ﻓﻲ ﺣﺟم اﻟﺗﻣوﯾل اﻟﺗﺟﺎري في البنك. ومن المتوقع أن يشهد هذا الاتجاه مزيداً من التحسن في العام 2018، حيث يواصل الاقتصاد النيجيري انتعاشه، خصوصاً بعد تعافيه من حالة الركود التي كان يمر بها سابقاً، حيث تمكن من تحقيق نمو إيجابي خلال العام 2017، ويرجع ذلك جزئياً إلى زيادة الانتاج النفطي وتحسن أسعار النفط الأساسية.

 

وفضلاً عن تمكنه من تحقيق الأهداف الرئيسية له وتخطي نطاق توقعات عام 2017 المدرجة في  خطته الإستراتيجية الثانية المنتهية في 2017، قام البنك أيضاً بوضع خطة جديدة لمدة خمس سنوات تجسد نفس المبادئ التي انتهجها في الفترة السابقة ولايزال يطبقها حتى اليوم. وتعكس هذه الخطة رؤية البنك في أن يصبح “بوابة أفريقيا إلى العالم”، كما أنه سيواصل اتباع نهج عمله المصرفي القائم على العلاقات، وتنمية أعماله من خلال تعزيز علاقته الراسخة والنوعية بالعملاء، مع الحفاظ في الوقت ذاته على نهجه المعتدل من حيث القدرة على تحمل المخاطر وإثبات حضوره بين منافسيه في السوق.

 

وبخصوص أسواق التمويل التجاري الأساسية التي يستهدفها البنك في أفريقيا، ستظل نيجيريا السوق الأبرز التي تستأثر بالحصة الأكبر من اهتمام البنك، حيث سيواصل الحفاظ على حضوره كلاعب أساسي فيها من خلال إتاحة المزيد من التدفقات التجارية من وإلى نيجيريا. كما سيستمر البنك في تعزيز حضوره ومكانته الرائدة التي يحظى بها في الأسواق المنتقاة وذلك بهدف توسيع قاعدة عملائه المستفيدين من خدمات التمويل التجاري والخدمات المصرفية التجارية. وفي ظل مؤشرات التحسن الحالية للمشهد الاقتصادي النيجيري، فإن أعضاء مجلس إدارة البنك على ثقة بأن توقعات الأداء المرتقبة للبنك تعد إيجابية ومشجعة.

 

ومن جانبها، صرحت السيدة رولا سيف الدين، رئيس فرع “The Access Bank UK” في مركز دبي المالي العالمي: “في حين أن نيجيريا ستبقى بمثابة السوق الرئيسية التي تستأثر بالحصة الأكبر من اهتمامنا والتي سيكون لنا حضور بارز فيها كلاعب أساسي لإتاحة المزيد من التدفقات التجارية الواردة والصادرة منها، نقوم حالياً باستكشاف فرص أعمال جديدة في أسواق أخرى لهذا العام.” وخلصت رولا إلى القول، “أود أن أحث الشركات التي تزاول عملياتها في دولة الإمارات العربية المتحدة على النظر جدياً في الفرص التجارية والاستثمارية الوفيرة والمجزية التي تنطوي عليها السوق الأفريقية، خاصة مع الأخذ في الحسبان ما تتمتع به دولة الإمارات من بنية تحتية راسخة ومتطورة، فضلاً عن موقعها الاستراتيجي الذي يربط منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بكافة الدول الأفريقية الأخرى. وباعتبارنا أول بنك بريطاني/نيجيري في دبي يزاول عملياته إنطلاقا من مركز دبي المالي العالمي، يسرّنا أن نعلن عن تحقيق أرباح قوية للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2017، وسوف نستمر في تسخير خبرتنا لدعم الشركات المحلية التي تسعى إلى تنمية وتوطيد علاقاتها التجارية ليس فقط في نيجيريا، بل عبر مختلف الأسواق الأفريقية الأخرى.”

 

نبذة عن الأداء المالي

 

o      زيادة الدخل من العمليات التشغيلية ليصل إلى 36,2 مليون جنيه استرليني، بزيادة بنسبة 45 في المائة

o      ارتفاع الأرباح قبل خصم الضرائب  لتصل إلى 22 مليون جنيه استرليني، بزيادة بنسبة 76 في المائة

o      زيادة في إجمالي الموجودات  ليصل إلى 1,402 مليون جنيه استرليني، بزيادة بنسبة 26 في المائة

o      زيادة في ودائع العملاء لتصل إلى 425 مليون جنيه استرليني

o      أرباح فرع البنك في دبي بلغت 671 ألف جنيه إسترليني (3,4 ملايين درهم) تغطي جميع التكاليف المباشرة

شاهد أيضاً

أودي تطلق حملة جديدة بعنوان “اليوم تُفتح أبواب جديدة”

  اوتو درايف – جدة  أعلنت شركة ساماكو للسيارات، الوكيل الحصري لسيارات أودي في المملكة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *